إنتاج المربى

إنتاج المربى

صناعة المربى

المربّى هى إحدى المنتجات الصناعيّة التي يتمّ تحضيرها بشكل أساسي من أنواع الفواكه المُختلفة، والسكر الذي يقوم بدوره بحفظ الفاكهة وتخزينها على شكل (مربّى) لعدّة أشهر وعلى درجة حرارة الغرفة العاديّة، أمّا في حالة نقص السكر في صناعة المربّى، فإنّه ينصح بحفظه في الثلاجة حتّى لا يتلف، و من أشهر أنواعه: مربّى السفرجل، والبرتقال، والفراولة، والمشمش

ايضا عبارة عن منتج يتم تحضيره من الفاكهة الطازجة ، المجففة ، المجمدة أو المعبأة سابقًا، بما في ذلك ” عصير الفاكهة ، لب الفاكهة ، عصير
الفواكه المركز أو الفاكهة المجففة “، ويتم ذلك عن طريق غلي قطع الفاكهة وإضافة المُحليات الغذائية مثل:” السكر ، سكر العنب أو الجلوكوز السائل حتى تتجانس المكونات مع بعضها البعض ،وقد تحتوي أيضًا على قطع من الفاكهة وأي مكونات أخرى مناسبة للمنتج .
ويمكن تحضير المربي من أي من الثمار التي تناسب مكوناتها هذه العملية ، يجب أن تحتوي المربي علي نفس نكهة الفاكهة الأصلية ، وأن تكون خاليةمن النكهات المحترقة أو غير المقبولة.
كما أنة تشكل مصانع تصنيع المواد الغذائية على مختلف أنواعها واحدة من أنجح مجالات العمل وأكثرها تحقيقاً للأرباح، ويمكن البدء بتنفيذ المشروع والعمل عليه دون الحاجة إلى ماكينات ضخمة ومكلفة، حيث تقتصر احتياجات المصنع على مجموعة من الفواكه الطازجة الصالحة لعمل المربى مثل المشمش والخوخ والبرتقال والعنب والفراولة والتوت، بالإضافة إلى المواد الأولية اللازمة لصنع المربى مثل السكر وعصير الليمون والمواد الحافظة، وغيرها من العبوات الزجاجية أو البلاستيكية اللازمة لتعبئة المربى فيها، مع البحث عن خط تسويق جيد لهذه المنتجات.

ما هي مراحل إنتاج المربى؟

فصل الثمرة

يتم في هذه المرحلة تقشير الثمرة ،فصل الفاكهة عن البذور واستخراج الجزء الذي سيدخل في مكونات المربي وسحقه ،وهناك العديد من الماكينات التي تقوم بهذه العملية وهي متوفرة بالأسواق، لعديد من الثمار مثل: المانجو ،الخوخ ،الطماطم ،الموز، التوت والكرفس وغيرها.
يمكن ضبط الفوهة بين المصفاة”الغربال” ،والدوار لتناسب أنواعا مختلفة من الأحجام وجودة المواد المراد فصلها .

إضافة السكر

تضاف الكمية المطلوبة من السكر وحمض البكتين إلى الجزء المستخلص من الفاكهة / العصير،مع إضافة الماء إذا لزم الأمر.
يقوم السكر بعمل عملية ربط لجزيئات الماء ، وتحرير سلاسل البكتين لتشكيل شبكتهم داخل المكونات ،إضافة المزيد من البكتين يؤدي إلى جعل المربي أكثر ثقلا واستخدام المزيد من السكر يمكن أن يجعلها أكثر لزوجة.

الغليان

يعتبر الغليان هو الخطوة الأكثر أهمية من بين مراحل صناعة المربى ، والتي تتطلب الكثير من الصبر، بعد إرسال المزيج المحضر أعلاه إلي مرحلة التسخين ، نحتاج إلى الانتظار حتى يذوب السكر في المكونات .
شيئا فشئ سوف تمتلئ الغرفة بأكملها برائحة الفواكه ، وقد تتشكل شبكة من البكتين مثل الرغوة على سطح المربى ؛ وهذا أمر طبيعي ويمكن إزالته عن طريق إضافة القليل من الزبدة (حوالي 20 جرام)، أو عن طريق تقليبه بملعقة أثناء تبريد الخليط .

إضافة حمض الستريك

تتم إضافة كمية محددة من حمض الستريك أثناء عملية الغليان ، ونقوم بتسخين الخليط حتى درجة حرارة 105 مئوية أو 68-70٪ “TSS ” لضمان جودة للمربي.
ويمكن أيضًا إجراء اختبارصغير لفحص المربى عن طريق أخذ جزء صغير من المربى في الملعقة ويطهى قليلاً ، ثم يسمح له بالسقوط إذا سقط المنتج كرقائق ، تصبح المربى جاهزة ، وإن كان غير ذلك يستمر الغليان .

التعبئة

يتم تعبئة المربى ساخنة في زجاجات/برطمانات معقمة ،ويسمح لها بالتبريد عن طريق وضع العبوات في حمام مائي ،ويتم تشميعها “طلائها بالشمع “بواسطة شمع البارافين أو غيرها من الشموع .ثم يتم بعد ذلك تقفيل العبوة بأغطية معدنية .

التخزين

يجب أن تحفظ المربى المعلبة في أماكن باردة وجافة بعيدا عن أشعة الشمس ،يعادل العمر الافتراضي للمربى حوالي سنة واحدة، هذا كل شئ!
يعد هذا المزيج من السكر والفواكه من أكثر المنتجات الغذائية التي تتمتع بمذاق رائع ، حيث يمكنك استخدامه بجانب أي وصفة مملة ،لتحسين مذاق الوجبة .

ما هي المكونات التي تدخل في إنتاج المربى؟

مجموع المواد الصلبة القابلة للذوبان
مادة حافظة (40 جزء في المليون من SO2)
لب الفاكهة”لحم الثمرة”
حمض الستريك ” 5 كجم “

وهناك بعض المراحل الأولية التي يجب القيام بها خلال عملية انتاج المربي ،وهي كالتالي :

الفرز
يتم فرز الثمار المستلمة لانتاج المربى للتخلص من الاجزاء الفاسدة و استخدام الصالح منها وتصنيفها وفقًا للون والجاذبية الحسية، حتي نضمن جودة المنتج النهائية، ويمكن القيام بذلك عن طريق الفرز اليدوي .
الغسيل
لضمان غسيل جيد للفاكهة ، يمكن استخدام 200 جزء في المليون من الكلور في الماء،يجب الحفاظ على درجة الحموضة ودرجة الحرارة ، لمنع الثمار من التلف ،او السحق، ويمكن استخدام رشاشات الغسيل في الصناعات الكبيرة.
التقشير
يمكن تقشير الثمار يدويًا كما في حالة إن كانت الثمرة تحتوي علي مواد حمضية أو غيرها مثل :التفاح ، تستخدم المقشرات الميكانيكية وماكينات التقشير الآلية التي تحتوي على شفرات بشكل عام في الصناعات. وهناك بعض الفواكه التي لا تحتاج إلى تقشير،وهناك خطوة أخرى تدخل في مرحلة التقشير يمكن أن تسمي “التنقير” وتتم في الفاكهة التي تحتوي على بذور بداخلها .

كيف يمكنك تحديد الماكينة الدقيقة والمناسبة لمنتجك ؟

سهولة التنظيف، سهولة الاستخدام ،وأن تكون مصنعة من مواد معتمدة:تلك هي الخصائص الرئيسية التي يجب أن تتمثلها أي ماكينة لتعبئة المربى ،وهذا لضمان جودة المنتج النهائية، وهذا من نوفره دائما في الماكينات الخاصة بنا.

طريقة صناعة المربى من الثمار إلى المنتج النهائى